75371557_2623554847738078_2122036413447798784_n.jpg
تونس، في 11-11-2019

موكب تسليم وتسلّم مهام وزارة النقل بين السيد هشام بن أحمد والسيد روني الطرابلسي

انتظم، مساء اليوم الاثنين بمقر وزارة النقل، موكب تسليم وتسلّم المهام بين السيد هشام بن أحمد الوزير السابق للنقل والسيد روني الطرابلسي وزير السياحة والصناعات التقليدية والنقل بالنيابة وذلك بحضور كاتب الدولة لدى وزير النقل السيد عادل الجربوعي وإطارات الوزارة.

وأشار السيد هشام بن أحمد خلال كلمة ألقاها بالمناسبة إلى أنه وجّه للسيد يوسف الشاهد رئيس الحكومة جدولا يتضمن مدى تنفيذ مختلف النقاط والأولويات الواردة برسالة التكليف المؤرخة في14 نوفمبر 2018 مصحوبا بتقرير حول أهم إنجازات قطاع النقل للفترة نوفمبر 2018 – نوفمبر 2019، معبرا عن شكره للسيد رئيس الحكومة لما لمسه منه من أريحيّة للقيام بمهامه من خلال خلقه مناخ عمل متميّز داخل الفريق الحكومي.
و توجه السيد هشام بن أحمد بالشكر لكافة إطارات وزارة النقل أعوانها لما بذلوه من جهد ولتعاونهم الجدي والدائم معه لخدمة قطاع النقل بمختلف مكوناته، منوها في ذات الإطار بالتعاون المثمر مع الجانب الاجتماعي والهياكل الممثلة لمهنيي قطاع النقل.

من جهته، أكد وزير السياحة والصناعات التقليدية والنقل بالنيابة روني الطرابلسي على ضرورة مواصلة العمل الجدّي وبنفس العزيمة والإصرار والمثابرة وتكاثف جهود كل الأطراف لمواصلة وتطوير ما تم تحقيقه خدمة لمصلحة تونس أولا والمواطن التونسي ثانيا باعتبار أن قطاع النقل يعتبر حيويا بالنسبة للمواطن التونسي وجب العمل على تحسين الخدمات المقدمة ومزيد العناية بالأسطول سواء كان برا أو بحرا أو جوا.

وأشار السيد روني الطرابلسي إلى أهمية التواصل الناجع والفاعل بين مختلف الهياكل مؤكدا على أهمية العمل بانسجام وتشارك مع مختلف المهنيين ومع الطرف الإجتماعي وخاصة مع مختلف النقابات الوطنية والجهوية لضمان استمرارية الدولة وتجاوز بعض الوضعيات الصعبة قصد إنجاح مختلف التصوّرات والبرامج الهادفة إلى مزيد دعم وتطوير القطاع وأن تكون الوزارة في إصغاء تام للمواطنين ولمختلف المتدخلين في القطاع لما فيه مصلحة البلاد.